حلول مقترحة للجهات الدعوية وهي تلخيص لنقاش أعضاء الرابطة الثري الذي دار بخصوص موقع ويكيبيديا

ثمة ثلاثة آراء:

١- إثراء المحتوى الإسلامي في ويكيبيديا

٢- بناء موسوعة إسلامية متكاملة (مستقلة)

٣- الجمع بينهما

مقدمة:

إن الأمور الكبرى مثل المشاركة في ويكيبيديا في إثراء المحتوى الإسلامي وفق شروطهم وتعديلاتهم، فمعرفة الصواب فيه أمر ليس بالسهل،  فلابد أن يكون عن معرفة وعلم، معرفة بالواقع وكيفية التعامل مع هذه الموسوعة وما مدى أن نصل معهم لاتفاقيات وتفاهمات تضمن تحقيق أعلى مصلحة دون هدر للجهود، ولابد من بحوث وورش عمل لذلك، تلخص ما يتعلق بذلك، وأيضاً لابد أن يكون موقفنا على علم شرعي، بعرض ما تم التوصل إليه على ثلة من علماء الشرع، لتحري العمل على أصول شرعية صحيحة، وما يحقق المصلحة الشرعية، فهذا العمل عمل دعوي يجب أن يتم على علم، ولا يكفي فيه الغيرة على الإسلام وبذل الجهد لنصرته.

‪ 

الرأي الأول: بناء الموسوعة الإسلامية العالمية المستقلة

 

ما مسوّغات دواعي بناء الموسوعة الإسلامية المستقلة بدلاً من إثراء المحتوى الإسلامي في الويكيبيديا؟

  1. أن نبني موسوعة إسلامية موثوقة أولى من أن نستثمر في موسوعات الآخرين مهما بلغت شهرتها، فمن المعلوم أن من أصول البحث العلمي أن يؤخذ من مصادره، فلابد أن يكون لنا مصدرنا أولاً.
  2. أن الويكبيديا الإسلامية حتى وإن تضمنت نفعاً فإن ضررها أعظم؛ لأننا بذلك نوجّه الشباب المسلم للتوجّه أكثر إلى تصديق ويكبيديا، فيُضفى على هذا الموقع مزيد من المصداقية، وهذا عكس ما نريده، بل الأفضل سحب البساط منها تدريجياً.
  3. كل ما سيتم وضعه في الويكيبيديا من طرف المسلمين فإنه سيتم تنقيحه أو تشويهه من قبل محرّري ويكيبديا، خصوصاً في بلاد غير المسلمين.
  4. حتى لا يُقال إن "جهات موثوقة" تخدم ويكيبيديا إسلامياً؛ فتصبح ويكيبيديا مثل البخاري في صحيح الأحاديث فيما يظهر للناس، بل الأفضل التخلي تماما -ولو تدريجيا- عن تلك المواقع.
  5. لو تم إعطاء الويكيبيديا المقالات التي ستصدر من الموسوعة الإسلامية المرتقبة؛ فإن ذلك يتضمّن ضربًا لتلك الموسوعة الناشئة نفسها، بل الأفضل أن تتميز الموسوعة الجديدة بمقالات ومعلومات غير التي في ويكيبيديا.
  6. "المشاركة في الويكبيديا إسلاميًا" إما أن تتضمن مجهوداً قليلا، أو كبيراً. فإن كان المجهود قليلاً فلا داعي له لأنه مجهود غير مؤثر، وإن كان هذا المجهود كبيراً فلِمَ نمنحه للويكبيديا على طبق من ذهب، في حين أننا نستطيع أن نبني به موسوعة إسلامية مستقلة تجعل فرائص الويكيبيديا ترتعد حين يلجأ الناس إلى هذه الموسوعة ليتعرفوا إلى الإسلام ولا يلقون للويبكبيديا بالاً؟!
  7. إن الويكبيديا يكثر فيها عدد المشرفين على مستوى اللغة الواحدة! ولو أنها ميزة في الرقابة، ولكن المشكلة إتاحة التدخل للمشرفين للتدخل وتغيير المحتوى.
  8. دون تضييعٍ للجهود في الويكيبديا، فلو تم بدء العمل في الموسوعة الإسلامية المستقلة فإنه -بإذن الله- بعد عشر سنين ستتفوق على الويكبيديا لا محالة لكونها موثوقة. وفي حال دعمتها المواقع والهيئات الإسلامية فإنها ستصدر -ربما- في أربع سنين.

بعض الخطط والأفكار المقترحة للعمل على بناء الموسوعة الإسلامية العالمية:

  • للرابطة (أو من يرغب في تولّي دفّة المشروع) أن تعقد شراكة مع شركة أعمال الموسوعة؛ وذلك للاستفادة من المحتوى الاسلامي في 'الموسوعة العربية العالمية'، مما مايختصر 70% من الوقت والعمل والجهد والمال.
  • يمكن للجهات المشاركة في إعداد الموسوعة أن تتعاون -بالتنسيق مع "الجهة المشرفة"- في عدد من المجالات، والتي يمكن تحديدها بعد ورشة العمل المرتقبة، مثل: مشاركة بالمحتوى ومراجعته، مشاركة بالتسويق، مشاركة بالدعم المالي، مشاركة بالتطوع البشري.. الخ.
  • الموسوعة أو دائرة المعارف: هي مؤلف يحوي معلومات عامة حول موضوعات المعرفة الإنسانية أو متخصصة في موضوع معين، ويغلب على معلوماتها الاختصار، وتعتمد على دقة التنظيم بحسب الترتيب الهجائي ليسهل على المستفيد الرجوع إليها بأقل جهد. وتعتمد الموسوعات الجيدة على عدد من الكتاب (المحررين)، كل يكتب في مجال تخصصه.
  • من مميزات الموسوعة الإسلامية العالمية (المستقلة) أن بُناتها مسلمون 100%، وتخلو من المحاذير الشرعية، ويمكن أن تكون  هذه الموسوعة المشروع القادم لجميع المواقع الإسلامية، كما ينطوي تحتها كل المحتوى المتميز باللغات لكل المواقع الإسلامية الموثوقة.

 

الرأي الثاني: إثراء المحتوى الإسلامي في الويكيبيديا

ما مسوّغات/ دواعي إثراء المحتوى الإسلامي في الويكيبيديا؟

  1. من المهم جدا مزاحمة الكفار وإظهارهم روح المسلم القوي بدلاً من المسلم "المطبطب"!
  2. أهمية الويكيبيديا تنبع من كونها موسوعة عالمية يزورها 35 مليون شخص شهريا، وهذا ليس بالأمر السهل في أبجديات التسويق والنجاح الشبكي.
  3. من المؤكد أن استثمار منصة قوية ذات انتشار واسع؛ يعتبر من الذكاء التسويقي لسببين اثنين: ١- توفير المحتوى لكل الشرائح المستهدفة ٢- غشيان القوم في مواقعهم.
  4. علاوة على ما سبق؛ فإن إثراء  الويكيبيديا والنشر فيها لا يمنع من نشر المادة العلمية في منصة أخرى، بل المحتوى ذاته سينشر في الموسوعات الأخرى: موضوع، المعرفة، إسلام بيديا.
  5. أن إسقاط الويكيبيديا وإهمالها أمرٌ غير وارد تماماً؛ لأنه إسقاطٌ لموسوعة تراكمية أممية تشارُكيّة، بل المشاركة في الويكبيديا كمثل ورود النبي -صلى الله عليه وسلم- للناس في سوق عكاظ!
  6. إن الويكبيديا - رغم كونها قبلة لكثير من الباحثين في الشبكة - تعاني من ضعف 'المحتوى' العربي من الناحية الكمية مقارنة باللغات الأخرى؛ فلا بد من إثرائه وإنمائه.
  7. أنه يوجد كثير من الخلط والتشوّه والاضطراب في كثير من المعلومات الإسلامية التي تذكرها الويكبيديا؛ إما بسبب كتابتها من قبل شباب غير مختصين في علوم الشريعة، أو بسبب كتابتها من قبل حاقدين على الإسلام من غير أهله، علاوة على وجود "بوّابات" في الويكيبيديا قائمة على مناقضة الدين دون أن يُضاف إليها مقالات علمية متينة في نقضها وتزييفها. وكل ذلك يتطلب عمل فريق موازٍ للتوضيح والنقض والدحض.
  8. إن الويكبيديا تشكو من قلة المقالات الإسلامية المحررة، والتي تستحق تصنيف الموسوعة لها في "مقالات مختارة"، مما يقتضي عملاً دؤوباً لرفع منسوب هذه المقالات.

بعض الخطط والأفكار المقترحة للعمل على إثراء الويكبيديا الإسلامية وتغذيتها:

  • تكون الخطة محددة بإطار زمني (ولتكن 10 سنوات)
  • يتم تصنيف المشروع حسب المادة (قرآن، حديث، تفسير، فقه، تاريخ إسلامي، سيرة نبوية، ...).
  • يتم تصنيف المشروع حسب اللغات (ولتكن اللغات العشرين الأعلى عالميا).
  • يكون المشروع تحت إشراف الرابطة مع إشراك عدة جهات مختصة، وبالتعاون مع كليات وأقسام مثل الشريعة والتاريخ الإسلامي من عدة جامعات معتبرة.
  • تُقدّم المبادرة بشكل رسمي إلى إدارة ويكبيديا (فهم يريدون جهات رسمية معروفة أمامهم)
  • يكون دور الجامعات والكليات والأقسام في وضع مشروع للطلبة أو جزء من مقرر يقوم الطالب بعمله، ويتم تحريره بالموقع عبر حساب القسم أو الكلية المشرفة على المشاريع. ولا يسمح لأي شخص خارجي إلا بالاقتراح والتقييم للمعلومة فحسب.
  • تكون هناك إدارة عليا للمشروع للإشراف، والتنظيم، وتوزيع المواضيع الجديدة، ومتابعة المواضيع السابقة وتدقيقها.
  • توضع معايير جوهرية للعمل على الموسوعة: الشمولية، الموثوقية، التنظيم الجيد، التركيز على الأولويات، المجانيّة.
  • يكون 'المحتوى المعدّ' نقطةَ الارتكاز؛ فيجب أن يكون فريداً ومتميزاً وعالي الجودة، ولكن التساؤل الذي يطرح نفسه: كيف ستحمي حقوقك وتعبك من أن يذهب سُدًى؟ (الإجابة في النقطة التالية).
  • الترقي وإحلال المحررين المسلمين في الويكبيديا محلّ غيرهم؛ بأن يتم العمل في الويكبيديا بشكل منظم حتى يترقى المحررون التابعون للمشروع إلى مراتب أعلى، ومن ثم تتم السيطرة على نشاطات الصياغة والتعديل لتصبح شعبية الويكبيديا بين يدينا، وهذا أفضل من البدء من الصفر.
  • يجب العمل على تكوين فرق نوعية من المديرين الذين لهم صوت في تحريك الأمور من وراء الكواليس. وبالرغم من خضوع المحتوى لمعايير صارمة للايحاء بأن الموضوع حيادي للجميع؛ فإن أهواء المشرفين و المديرين لها دور كبير في تحريك اتجاهات ذلك المحتوى.
  • يجب العمل على تكوين فريق من المتطوعين ودعمهم بالتصويت المستمر لكتاباتهم في الويكيبيديا، ومن ثم عمل حلقة تتسع تدريجياً من المديرين الثقات الذين يعملون لصالح المحتوى الإسلامي.
  • إذا اجتمع المحتوى المميز  مع فريق من المديرين (يتم دعمه و ينمو بمرور الوقت) فإن ذلك كفيل بقوتين: قوة من ناحية المحتوى و قوة أخري من ناحية الحفاظ على المحتوى من الحذف أو التعديل، بل تكون هناك قوة في حذف المخالف في مرحلة من المراحل.
  • ويضاف إلى تكوين الفرق: إدارتها، ومتابعتها ووضع الخطط الإستراتيجية لها والتي ستكون مقسّمة إلى مراحل.
  • لتكون الرؤية  واضحة جليّة؛ تجب الإجابة على ١٢ سؤالًا إجابة مفصلة حول مشروع إثراء المحتوى الإسلامي في ويكيبيديا؛ كي تكون الرؤية غير مشوبة بشوائب مؤثرة على المستوى الدعوي وعلى المستوى العلمي:

١) ما نقاط القوة في ويكيبيديا؟

٢) ما نقاط الضعف فيها؟

٣) ما قائمة الفرص المتاحة للمحتوى الإسلامي في ويكيبيديا ؟

٤) ما قائمة المهددات للمحتوى الإسلامي المبثوث أو الذي سُيبث في ويكيبيديا؟

٥) ما الذي عجزت عنه المواقع الإسلامية الكبرى والمتوسطة حتى نتجه لحلول ويكيبيديا ونخدمها؟

٦) هل يمكن التكامل مع المواقع الإسلامية الكبرى والمتوسطة ونخدمها عوضًا عن ويكيبيديا؟

٧) ما مدى قوة "الموثوقية" العلمية والأكاديمية التي سنكتسبها من ويكيبيديا عند الإحالة في البحوث والمنشورات عوضًا عن المراجع الشرعية والعلمية المعتبرة والمعتادة .. وكذا المرجعية العلمية للمواقع الإسلامية كسؤال وجواب والإفتاء وغيرهما؟

٨) ما نوع المحتوى المستهدف في ويكيبيديا؟! .. هل دعوي محض أم دعوي وعلمي عميق؟ وما المجالات المتعلقة بالإسلام التي سوف تُخاض .. (عقيدة - فقه - تفسير - حديث - تاريخ - الخ)؟

٩) من الذي يملك التحكم المطلق بالمحتوى الإسلامي الذي سوف يُبث في ويكيبيديا ؟ ومن هو الذي بيده الكلمة الفصل في ويكيبيديا؟

١٠) هل سيُثرى المحتوى الإسلامي في ويكيبيديا بمختلف اللغات؟ أم فريق العمل يجيد لغة أو لغتين أم ماذا ؟

١١) هل هناك ضمانات وعهود من ويكيبيديا في عدم التدخل في المحتوى الإسلامي الذي سوف يُبث بواسطة فريق العمل ؟ أم ستتيح ويكيبيديا لأطراف من خارج المشروع التدخل في المحتوى بالإضافة والتعديل والحذف ؟!

١٢) هل سيؤثر هذا المشروع في تغيير مفاهيم وقناعات المسلمين عند الإحالة "للمرجعية العلمية الموثوقة" .. فيُحيلون بكل ثقة إلى المحتوى الإسلامي في ويكيبيديا -لأن هناك فريق عمل موثوق سني سلفي قوي وغير مختلط؛ فهل يساوونه بمرجعيات أخرى في الإنترنت كموقع الإفتاء؟-

 

  • الجهات التي أبدت مشاركتها في مشروع ويكبيديا الإسلامية: شركة رمز الرقمية، لجنة الدعوة الإلكترونية، إسلام هاوس (محتوى إسلام هاوس يحول بالتدرج إن شاء الله لنصوص قابلة للبحث والنسخ السهل).. يوجد ثروة هائلة من المحتوى النصي باللغات، فقط يحتاج تنسيق وتنظيم وتحديد أهداف مركزة، ودورة عمل لتطوير المحتوى بقوة، وسنين محدودة وسنحقق كل الطموحات بإذن الله. ولو تم ذكرر الجهات التي عززت الموسوعة بالمحتوى سيكون تسويقًا قويًا لها بمشيئة الله. ومن الجهات المتخصصة التي تكاد تنفرد بهذا المجال مؤسسة الدرر السنية، وهي من أكثر الجهات تخصصا في المحتوى، وكوّنت بنجاح موسوعات إسلامية ضخمة في مجالات عدة؛ ومن الجدير دعوتهم رسميا للرابطة للاستفادة منهم.
  • من لبنات البناء الأولية للموسوعة: القاموس الإسلامي في مركز رواد الترجمة، قاموس المصطلحات الاسلامية من مدينة الملك عبدالعزيز والوزارة.
  • تُعمل مجموعة على الواتساب لكل من سيشارك في هذا العمل بإذن الله؛ بحيث يتم تنسيق الأمور بشكل مرتب -بإذن الله- وتوزيع الأدوار على كل من يريد المشاركة؛ فيحدث تفعيل عملي.

 

الرأي الثالث: الجمع بين المشروعين السابقين:

كِلا المشروعين هادف، والاحتياج إليه قائم؛ مقارنةً مع النمو المطرد للمحتوى خلال السنوات الأخيرة والأعوام القادمة.

خطط وأفكار لتفعيل هذا الرأي:

1- إثراء المحتوى الحالي الضروري الواجب عن الإسلام في الويكيبيديا وغيرها من الموسوعات (لا نقتصر على الويكي). وربما يكون بالاستفادة من الموسوعة العربية العالمية- القسم الإسلامي وتغذية الويكبيديا وشقيقاتها بها مع الزيادات المطلوبة.

2- الاستفادة من المحتوى السابق في الموسوعة الإسلامية المستقلة.

3-  بناء الموسوعة الإسلامية المستقلة بتدرّج.

  • من الممكن عمل موسوعتين في الوقت نفسه: الأولى إسلامية خالصة، والأخرى عامة. فيجب بناء موسوعة أخرى "عملاقة" وليست مجرد كتب ومقالات عن الدين الإسلامي ورجاله، بعبارة أخرى: يجب أن تكون "ويكيبديا إسلامية معرفية"؛ فهي ليست موسوعة عن الإسلام فحسب، وإنما هي عامّة، ذلك إن أردنا لها الانتشار بين غير المسلمين؛ فقد كانت هناك موسوعات ولكن الغرب لم يفتحها أصلا لكونها مقصورة على المحتوى الإسلامي فقط!